أفضل 10 ابتكارات لليوناردو دافنشي

أفضل 10 ابتكارات لليوناردو دافنشي
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

أفضل 10 ابتكارات لليوناردو دافنشي . ليوناردو دافنشي أحد أشهر أعلام عصر النهضة، يعرفه الكثير بأنه فنان وبلوحاته الفنية الشهيرة الموناليزا والعشاء الأخير، ولكن لا يعرفه البعض كمهندس أو عالم ولا يعرفون العديد من الاختراعات الأخرى له التي كانت طفرة حينها، وألهمت الكثير من الاختراعات فيما بعد.

أفضل 10 ابتكارات لليوناردو دافنشي
أفضل 10 ابتكارات لليوناردو دافنشي

ليوناردو دافنشي وأشهر ابتكاراته

ولد دافنشي في 15 من شهر ابريل عام 1452، بقرية أنشيانو بقرب فينشي بإيطاليا، عاش وتربى بالقرية مع والده، وتعلم القراءة والكتابة وبعضا من الرياضيات، ولكن موهبته الفذة وعبقريته في الفن كانت جلية منذ صغره، وتم إرساله في الرابع عشر من عمره لتلقي الدروس الفنية على يد أندريا ديل فيروشيو بفلورنسا، قام بتدريس دافنشي العمل على المعدن والجلد والرسم والنحت، وكان أول أعمال دافنشي “منظر طبيعي لوادي أرنو” قام برسمه بالقلم والحبر.

وعندما بلغ العشرين من عمره أصبح عضوا في نقابة فناني القديس لوك بمدينة فلورنسا، وقام بتأسيس ورشته الفنية الخاصة به، ولكن استمر على اتصال وتعاون مع معلمه بعدها لمدة تقارب الخمس أعوام، وساعد معلمه في اتمام عمله الفني “معمودية المسيح”.

قام دافنشي بعد ذلك في وضع مخططات عديد من الابتكارات والأعمال الفنية والرسومات، منها لم يقوم بالانتهاء منه، ومنها ما اتمه واستخدمها وكانت نماذج أولية لاختراعات حديثة نستخدمها في وقتنا الحالي، وفيما أفضل 10 ابتكارات لدافنشي أحدثت ثورة وذهول ووضعت فنه وأعماله وابتكاراته موضع اهتمام من العلماء على مر العصور:

10- الطائرة

الطائرة
الطائرة

كان ليوناردو دافنشي مهتم بالطير وحركاته، ويقوم بتتبعه والقيام بعمل رسومات ومخططات له ولحركة الأجنحة، وكان يرغب في تقليده ولديه حماس كبير للطيران، فاستلهم منه عمل الطائرة، أشهر النماذج التي قام بتصميمها، يتكون من إطار خشبي بجناحين تبلغ المسافة بينهما 10 أمتار، يغطي كل جناح قطع من الحرير الناعم، كي يكون غشاء خشن وناعم، أشبه بجناح الخفاش.

فكرة عمل الطائرة التي اخترعها دافنشي؛ يقوم الشخص بالاستلقاء داخل المجسم، ويوجه وجه نحو الأسفل، وكي يقوم بتحريك الأجنحة عليه أن يقوم بالضعط على دواسة متصلة بسلسلة من القضبان والبكرات، مما يجعل الأجنحة تتحرك، وقد استمد تصميم الأجنحة من الطبيعة، حتى يمكنها الالتواء خلال الطيران، ولكن بها عيب كما يقول الخبراء؛ أنها لو طارت لا يمكن للشخص الموجود بها الهبوط.

9- العربة المدرعة

العربة المدرعة
العربة المدرعة

كان دافنشي يعمل كمهندس حربي لدوق ميلان، من أجل ذلك صمم العديد من المعدات الحربية له من أجل الدفاع عن المدينة ضد الأطماع الخارجية ولتعزيز قوتها، من المعدات الحربية التي ابتكرها دافنشي؛ العربة المدرعة أو النموذج الأولي للدبابة، الذي وضع مخططه قبل دبابة القرن العشرين بما يقارب الخمس قرون كدليل على عبقريته.

تحمل مدرعة دافنشي عدد من الأسلحة الخفيفة، والمرصوصة على منصة دائرية، ويمكنها الدوران بزواية 360 درجة، ولظهرها صنع درع كدرع السلحفاة، لحمايتها من الهجمات النارية، كما تتسع لثمان رجال، يقومون بتحريك عتلات لتحريكها في كافة الاتجاهات، وكان موضوع بأعلاها فتحات لتسهيل الرؤية والحركة.

8- الرشاش

الرشاش
الرشاش

كان يعاني الجنود من استهلاك وقت كبير لإعادة تلقيم البنادق بالذخيرة، فجأ اختراع دافنشي من أجل التغلب على تلك المشكلة، الرشاش، كان مكون من 33 سبطانة، تأتي فكرة عمله من خلال وضع ثلاث صفوف يحتوي كل صف على 11 بندقية، يتم وضعهم على منصة دوارة، كي يتم تلقيمهم سويا في نفس الوقت بالذخيرة، فبالتالي يتم التغلب على الوقت الطويل، مما يكسب الجنود الأفضلية في الحرب.

7- بدلة الغوص

بدلة الغوص
بدلة الغوص

من أجل الحفاظ على البندقية ضد هجمات سفن الأعداء على المدينة، قام دافنشي بابتكار بدلة غوص لاستخدامها ضد السفن، قم بتصنيع البدلة من جلد الخنزير، ودهنه بزيت السمك لمنع تسرب المياه داخل البدلة، واستخدام نظارات من الزجاج، وأنبوب للتنفس تم صنعه من الخيزران من أجل القدرة على التنفس تحت المياه، كما زودها بخاصية تخزين الهواء بها.

6- الآلي شبيه الإنسان

الآلي شبيه الإنسان
الآلي شبيه الإنسان

كان دافنشي مهتم بدراسة التشريح، مما قاده إلى ابتكار أول إنسان آلي في التاريخ، جعله يرتدي درع ألماني إيطالي تم تصنيعه في العصور الوسطى، تم تقديمه في احتفالية برعاية دوق ميلان، ولكنه لم يتم اكتشافه إلا بخمسينات القرن الماضي بالمخطوطات.

كان النظام المكون منه الإنسان الآلي عبارة عن بكرات وكابلات وتروس داخلية وأذرع يدوية، مما مكنه من الجلوس والوقوف ورفع القناع عن وجه والمناورة بشكل مستقل وفعال.

5- المدينة النموذجية

المدينة النموذجية
المدينة النموذجية

ظهر مشروع المدينة النموذجية بعد تفشي وباء الطاعون بمدينة ميلانو والقضاء على ثلث السكان، فمزج دافنشي أحلامه الهندسية والفنية والمعمارية في هذا المشروع، الذي كان يهدف لجعل المدينة متماسكة بشكل أكبر وخلق حلقات تواصل أكبر، صمم شبكات صرف وحمامات ومصافي للمياه، لجعل المدينة أقل عرضة للتلوث، وجعل المدينة أقل تكدسا من خلال جعل عرض الشوارع أكبر، لمنع انتشار العدوى مرة أخرى.

4- الساعات

الساعات
الساعات

أتقن دافنشي صناعة ساعات الجيب والجدار، وعمل على صناعة ساعة بآلتيين منفصلتين واحدة للساعات والآخرى للدقائق، وتم صنعهم بمسننات ولوالب، واضاف لها مزولة لتسجيل حياة القمر نصف شهرية، وبالمخططات الخاصة به، كان يقترح استخدام مواد غير مشهور استخدامها في صناعة الساعات مثل؛ الألماس وأحجار ثمينة.

3- الطائرة الهليوكوبتر

الطائرة الهليوكوبتر
الطائرة الهليوكوبتر

كان دافنشي صاحب أول تصاميم وفكرة الطائرة الهليوكوبتر التي ظهر أول نموذج منها فعليا عام 1940، كانت تصاميمه منتصف القرن الخامس عشر ساعدت على تنفيذ الطائرة، والتي تكشف عن دقة وبراعة وعبقرية دافنشي، ومحفوظة تلك التصاميم بالمتاحف، بشكل خاص فكرة المروحة “السمتية” أو الرأسية، التي تحلق وترفع الجسم عن الأرض عندما تبدأ في الدوران.

2- المرياح

المرياح
المرياح

وتجلى اهتمام دافنشي بالطيران في تطوير اختراع أخر له، وهو المرياح، أو جهاز قياس سرعة الرياح، والذي يتم استخدامه حاليا في المطارات، كان مخترعه الأصلي ليون باتيستا، وقام دافنشي بجعله أكثر بساطة وفعالية في تحديد اتجاه وسرعة الرياح.

1- التشريح

التشريح
التشريح

قام دافنشي بتشريح الجثث البشرية، وقام برسم ما يزيد عن 200 رسمة تخص التشريح في أطروحة خاصة، وقام بتشريح الحيوانات أيضا، وتعتبر دراسته في التشريح هي الأدق قبل القرن العشرين، وكان أول من قام بوصف شكل S للعمود الفقري، وقام بعمل تشريح ورسومات للجمجمة والدماغ البشري، وقام برسم أعضاء أخرى؛ الزائدة الدودية وكذلك المسالك البولية والجهاز التناسلي، ورسم طريقة انكماش صمامات القلب خلال ضخ الدم.

أعمال أخرى اشتهر بها دافنشي

من أعمال دافنشي الأخرى والتي اخذت شهرة كبيرة لوحاته الفنية ومن تلك اللوحات:

لوحة العشاء الأخير

العشاء الأخير
العشاء الأخير

أخذت تلك اللوحة من دافنشي ما يقارب الثلاث سنوات من العمل، والتي تصور الاجتماع الأخير للمسيح خلال عشاء عيد الفصح مع رسله الـ 12، والذي قال لهم خلاله بأن أحدهم سيخونه.

الموناليزا

الموناليزا
الموناليزا

أشهر لوحاته وأعماله الفنية؛ تمثل اللوحة ابتسامة لامرأة لا يعرف أحد من هي، بعضهم يقول أنها أمه، وأخرين كانوا يظنوها أميرة نابولي الأميرة” إيزابيلا”.

عذراء الصخور

عذراء الصخور
عذراء الصخور

أحد لوحات دافنشي والذي أعاد رسمها مرة أخرى بعد رفضها في الأولى، تتواجد أحد النسختين في متحف اللوفر والأخرى بالمتحف الوطني بلندن، استخدم دافنشي في تلك اللوحة تقنية تباين الإضاءة مع العتمة، حتى تعطي شكل ثلاثي الأبعاد، وتعرف تلك التقنية بـ ”  chiaroscuro ” واستخدم تقنية ” sfumato ” هي عبارة عن تدرجات خفيفة استخدمها بديل الخطوط الواضحة، كي تعطي اللوحة هالة ضبابية شفافة.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً