ثقافة

أفضل 10 شعوب العالم اخلاقا

أفضل 10 شعوب العالم اخلاقا. أخلاق الشعوب أحد العوامل الهامة التي تساعد في تكوين صورة جيدة أو سيئة عن هذا الشعب، كما أنها تؤثر بشدة على اقتصاد الدولة وتعاملاتها الخارجية، وأيضًا استثمار الدول الخارجية بها، وإقبال الناس على الإقامة بها أو العمل، وقد أجرى معهد السمعة المتخصص في تحديد سمعة كل دولة مجموعة من الأبحاث لمعرفة أفضل شعوب العالم أخلاقًا.

أفضل شعوب العالم اخلاقا

10- شعب سويسرا

شعب سويسرا
شعب سويسرا
  • تضم سويسرا العديد من الأشخاص من مختلف الدول والديانات، وبالرغم من ذلك تجد أن هناك انسجام بين السكان الأصليين للدولة وغيرهم من الأشخاص الوافدين إليها.
  • يتمتع الشعب السويسري بدرجة عالية من احترام خصوصيات الآخرين.
  • كما أنهم يحترمون بعضهم فسوف تجدهم يوجهون كلمات شكر عند الشراء أو البيع مع الآخرين.
  • يساعد الشعب السويسري كل من يحتاج إلى المساعدة، فهم لا يبخلون بالوقوف إلى جانب من يحتاج المساعدة.

9- الشعب الأسترالي

الشعب الأسترالي
الشعب الأسترالي
  • يعرف الأستراليون بأدبهم وافتقارهم إلى التظاهر فضلًا عن نزاهتهم وصدقهم.
  • يفضل الأسترالي الارتباط بأشخاص معروفين بتواضعهم ونكران الذات وأصحاب الحس الفكاهي العالي.
  • الصداقة والأسرة تعني الكثير للشعب الاسترالي، لذلك يهتمون بالتواصل ببعضهم البعض، كما أنهم يتميزون بالإيجابية في علاقاتهم مع الآخرين.
  • يمتاز الشعب الاسترالي بالتلقائية في التعامل و لا يفضلون الشكليات.
  • يتعامل الأستراليون بطريقة لطيفة ويمتلكون قلب طيب يحب الجميع ولا يحمل الكره لأحد.
  • الشخص الأسترالي شخص متسامح يغفر للآخرين أخطاءهم.
  • يتمتع الشعب الاسترالي بالعديد من الصفات الأخلاقية الرائعة مثل الاخلاص والولاء.

8- شعب النرويج

شعب النرويج
شعب النرويج
  • يعرف الشعب النرويجي بالعفو والصفح، كما أنهم ليس لديهم مشكلة في تقبل الآخرين حتى وإن كانوا هناك اختلاف بينهم، سواء في العرق أو الديانة أو الهيئة.
  • وقد أثبتت الدراسات أن 3٪ فقط من الشعب النرويجي يدينون بنفس الديانة والباقين لهم ديانات مختلفة، وبالرغم من ذلك لا يوجد اي نزاعات هناك بل يحترم كل شخص معتنقات غيره.
  • يتميز النرويجون بأنهم شديدي الوفاء والإخلاص لغيرهم لذلك يسعد الكثيرين بتكوين صداقات معهم.
  • يمتازون كذلك بحسن المعاملة مع الغير، لذلك تجدهم دائمًا ما يبتسمون في وجه من يتحدثون معه.

7- شعب هولندا

شعب هولندا
شعب هولندا

يتمتع الشعب الهولندي بالعديد من الصفات الأخلاقية، والتي يمكن ذكرها فيما يلي:

  • الشعب الهولندي شعب متسامح، كما أنهم لا يتعاملون مع الجميع دون الاهتمام بالعرق أو الديانة.
  • يحترم الهولنديين آراء بعضهم البعض، حيث ستجد أن أصحاب المناصب يستمعون إلى رأي من يعملون تحت يديهم.
  • كما أنهم يقدرون بعضهم ويوجهون الشكر والعرفان إلى غيرهم.
  • يمتازون كذلك بعدم تدخلهم في خصوصيات غيرهم فهم ليسوا شعب فضولي، لذلك تجد طريقة تعاملهم مع الغرباء تتسم بالرسمية والتحفظ.

6- شعب فنلندا

شعب فنلندا
شعب فنلندا
  • من أهم الصفات التي يتحلى بها شعب فنلندا هي الصدق وقول الحقيقة.
  • كما أنهم يثقون فيمن يتعاملون معهم طالما لم يصدر منهم أشياء تجعلهم لا يثقون بهم مرة أخرى.
  • يهتم شعب فنلندا بما يصدر من أفواههم من حديث، لذلك هم حريصون على اختيار كلمات تعبر عما يريدونه دون أي تجاوز أو إطالة في الحديث.
  • يتعامل شعب فنلندا بشكل راقي ولطيف مع الجميع دون تحيز تجاه عرق أو دين أو لون، حيث أنهم يدعمون المساواة بين الجميع.
  • كما أنهم يؤمنون بحرية المرأة ومساواتها بالرجل.
  • من أهم الصفات الجيدة في شعب فنلندا هو الإلتزام بما يقولون فكل ما يصدر منهم يتم حمله على محمل الجدية.
  • يمتازون كذلك بحسن الاستماع إلى الآخرين وعدم مقاطعة حديث الغير، حيث يرون هذا التصرف سلوك غير أخلاقي.

5- الشعب المغربي

الشعب المغربي
الشعب المغربي
  • الشعب المغربي من أكثر الشعوب الكريمة التي تهتم بإكرام الضيف حيث يتفننون في تقديم أفضل ما عندهم للضيوف ويعد من أفضل 10 شعوب العالم اخلاقا.
  • يهتم المغاربة بتكوين العلاقات مع الآخرين مما أنهم يقدسون العلاقات الأسرية والاجتماعية.
  • يمتاز المغاربة بأنهم دائمًا ما يفعلون الأمور التي يرونها صائبة.
  • تتمتع النساء في المغرب بدرجة عالية من الحب والعطف والحنان، فتجدها تبذل قصارى جهدها من أجل إسعاد أسرتها وفعل المستحيل لاحتوائهم وإظهار محبتها لهم.
  • شعب المغرب لديه عزة نفس وكرامة ولا يقبلون الإهانة أو الذل، كما لا يقبل الرجل المغربي أن تنفق عليه زوجته بل هو المتكفل بكافة احتياجات أسرته.

4- شعب أيسلندا

شعب أيسلندا
شعب أيسلندا
  • يدعم الشعب الأيسلندي فكرة المساواة بين الجنسين.
  • كما أنهم يتمتعون بالعديد من الصفات الأخلاقية المميزة منها احترام الآخرين وعدم العنصرية والتفرقة في المعاملة على أساس اختلاف العرق أو الديانة.
  • يهتم شعب أيسلندا بزرع الأخلاق الحميدة والقيم في الأطفال منذ صغرهم حتى ينشئون تنشئة صحيحة.
  • يمتازون كذلك بالهدوء وعدم التحدث بكثرة إلا فيما يفيد.

3- شعب نيوزيلندا

شعب نيوزيلندا
شعب نيوزيلندا
  • يعد شعب نيوزيلندا من أفضل 10 شعوب العالم اخلاقا حيث يمتاز بمستوي عالي من الإنسانية، كما أنهم يحترمون جميع الديانات ولا يتعاملون بعنصرية وعنف مع الآخرين.
  • يفضل الكثيرين الهجرة إلى نيوزيلندا حيث يجدون معاملة حسنة وجيدة من الشعب النيوزيلندي على عكس غيرها من الدول الأخرى.
  • يؤمن الشعب النيوزيلندي بمدى أهمية المساواة لذلك ليس هناك فرق بين السكان الأصليين للبلد والمهاجرين إليها فجميعهم سواسية أمام القانون.
  • يهتمون كذلك بالمحافظة على البيئة وجعلها نظيفة خالية من أي تلوث قد يضر بهم، لذلك تعد نيوزيلندا من أنظف الدول حول العالم.
  • يمتلك هذا الشعب قدر كبير من النزاهة والشفافية، الأمر الذي ساعد على ارتقاء دولتهم وتقدمها وجعلها مختبر للمبادرات الإجتماعية، هذا بالإضافة إلى تفشي العدل في هذه الدولة.

2- الشعب الكندي

الشعب الكندي
الشعب الكندي
  • تحتل كندا المركز الثاني من حيث أفضل الشعوب أخلاقًا، وبالرغم من ذلك تجد أن حديثهم عن بلدهم يكون إيجابي أكثر من قبل، وعلى الخصوص بعد ما تبذله الحكومة تجاه اللاجئين السوريين.
  • جاء على لسان جيريمي أرنولد، وهو كاتب كندي الأصل ونتحدث عن الحياة في كندا: ” توجه السلطات الكندية اهتمام كبير للأشخاص الذين عاشوا حياة صعبة من أجل ضمان حياة أفضل لهم، ويميل الكنديين إلى مشاهدة مقاطع الفيديو التي تعرض حياة اللاجئين السوريين في كندا ومدى شعورهم بالسعادة للعيش في كندا”.
  • يتمتع الشعب الكندي بدرجة عالية من الأخلاق والرقي، ويمكن ملاحظة ذلك من بداية نزولك في مطار كندا حيث ستجد معاملة لطيفة من كافة العاملين في المطار، على عكس العاملين بمطارات أمريكا حيث يتعاملون بطريقة غير مهذبة وبها شيء من الحدة.

1- الشعب السويدي

الشعب السويدي
الشعب السويدي
  • فازت السويد على كندا لتصبح أكثر دولة تتمتع بأخلاق جيدة في العالم. 
  • تتمتع السويد بكافة الخصائص والمقاييس التي وضعها الباحثون قبل ذلك، حيث يتوفر بها الأمان والأماكن الرائعة والمناظر الخلابة، بالإضافة إلى حسن معاملة مواطنيها للزوار والسائحين بها.
  • تتميز السويد كذلك عن باقي دول العالم بأنها لم يحدث بها أي تغيير نتيجة الحرب العالمية الثانية، بل التزمت الحياد حتى وقتنا هذا.
  • قال الدكتور إرنست آدامز، وهو طبيب بريطاني أمريكي المولد يقيم في السويد كمستشار ومعلم في جامعة أبسالا: “تعيش دولة السويد في حالة من السعادة نتيجة وصولها إلى هذه المكانة بين الدول، كما أنها في ذات الوقت تفتح أذرعها إلى اللاجئين، كما أنها قدمت يد المساعدة إلى يهود الدنمارك أثناء فترة الحرب.

أفضل 10 دول للهجرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock